عالمي عربي

الخميس,23 يوليو, 2015
بوتفليقة: الجزائر أعتى من أن يُرعبها الإرهاب

الشاهد_بعث رئيس الجمهورية الجزائرية عبد العزيز بوتفليقة برسالة تعزية إلى عائلات العسكريين، شهداء الاعتداء الإرهابي الذي وقع يوم 17 جويلية الماضي بولاية عين الدفلى.

وأكد بوتفليقة في أول رد على الجماعات الإرهابية الجديدة منها “داعش” التي لم يُسمها بشكل مباشر ولكن أشار إليها عندما قال في رسالته “وإذا ظنت بقايا عصابات الجريمة المنضوية تحت تسميات مشبوهة بأنها بالغة مرامها في النيل من شعبنا ووطننا فإنها واهية لا محالة وفي خسران مبين”.

و أضاف بوتفليقة في رسالته “أفراد جيشنا الباسل سليل جيش التحرير وقوات أمننا الميامين وكلهم من أبناء المجاهدين والشهداء و الوطنيين المخلصين هم واقفون لهم بالمرصاد وسيجتثون عروقهم النخرة من أرض تأبى أن يحيا فوقها المجرمون والخونة الآثمون”.