أخبــار محلية

الأحد,1 مايو, 2016
بن رمضان: غرة ماي .. موعد الانطلاقة الفعلية لبناء منوال تنموي مجتمعي جديد

الشاهد_ قال وزير الشؤون الاجتماعية محمود بن رمضان اليوم الاحد غرة ماي 2016 خلال موكب احتفالي التأم بقصر الموتمرات بالعاصمة بمناسبة العيد العالمي للشغل، إن غرة ماي لهذه السنة تعتبر الانطلاقة الفعلية لبناء منوال تنموي مجتمعي جديد يمكن من إرساء اقتصاد قوي وذي قيمة مضافة عالية ويخلق مواطن شغل لائقة تمكن الشباب من الخروج من دوامة البطالة وتعيد لهم الامل في مستقبل أفضل.

وأوضح الوزير في كلمة له في هذا الموكب الذي التأم بحضور كل من رئيس الجمهورية الباجي قايد السبسي ورئيس الحكومة الحبيب الصيد ورئيس مجلس نواب الشعب محمد الناصر، أن مشروع مخطط التنمية 2016- 2020 جاء ليجسم هذا التوجه من خلال ارساء علاقات شغلية جديدة مبنية على حوار اجتماعي ثلاثي فعال ودائم.

كما ترتكز هذه العلاقات الشغلية وفق بن رمضان على تشريع شغلي متطوروشامل يكرس العمل اللائق ويضمن الحقوق الاجتماعية للعمال وعلى تكوين مستمر ذي جودة عالية فضلا عن الحرص على ديمومة المؤسسة والرفع من قدراتها التنافسية وتوفير المناخ الملائم لاضطلاعها بمسووليتها المجتمعية وضمان التغطية الاجتماعية والصحية للعمال المسرحين.

وأكد بن رمضان أن هذا المنوال التنموي الجديد سيضع الفئات الضعيفة وذات الاحتياجات الخصوصية فى صدارة أولوياته وسيكفل أرضية للحماية الاجتماعية تضمن جملة من الحقوق الاساسية منها التغطية والخدمات الصحية الاساسية للجميع، كما يضمن دخلا أدنى لكل التونسيين يكفل لهم مستوى عيش لائق ومنظومة تقاعد دائمة تتيح مستوى عيش معقول للمتقاعدين اضافة الى ادماج ذوي الاحتياجات الخصوصية ضمن الدورة الاقتصادية والاجتماعية والثقافية.

وشدد الوزير على أن تحقيق هذه الاهداف يستوجب مشاركة كل الاطراف دون استثناء حكومة وبرلمانا ومنظمات مهنية ومكونات المجتمع المدني، مبرزا العزم على أن تكون غرة ماي من سنة 2020 سنة الانتهاء من انجاز المخطط الخماسي للتنمية ومناسبة للاحتفال بتحقيق هذه الاهداف.

وأوضح من جهة أخرى أنه لا يمكن لمنوال التنمية أن يحقق أهدافه ما لم يكن مرتبطا فى جانبه الاقتصادي شديد الارتباط بأنموذج اجتماعى يقوم على الادماج والانصاف والتضامن بين كل التونسيين بدون استثناء أو اقصاء.

 

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.