وطني و عربي و سياسي

الإثنين,23 مايو, 2016
بمناسبة مرور 40 سنة على توقيع الشراكة بين تونس و الاتحاد الوروبي .. تخصيص “أسبوع تونس” تحت قبة البرلمان الأوروبي

الشاهد_ بمناسبة مرور 40 سنة على توقيع الشراكة بين تونس و الاتحاد الاوروبي ، أنّ البرلمان الأوروبي قرر تخصيص أسبوع لفائدة تونس بهدف دعمها، ومن المنتظر أن ينعقد في الخريف المقبل، وفق ما افادت به سفيرة الاتحاد الاوروبي بتونس لاورا بايزا ، مؤكدة أنّ الاتحاد الأوروبي بصدد التفكير في كيفية تمتين الروابط والعلاقات التي تجمعه بتونس وكيفية تطوير شراكتهما، مجددة التزام الاتحاد بتعميق شراكته المتميزة مع تونس.

وأشارت بالمناسبة إلى أنّ تونس ستكون من أوليات الاتحاد الأوروبي خلال الفترة القادمة.

وأضافت السفيرة في تصريح صحفي اليوم الاثنين 23 ماي 2016 ، بأن تونس ستحتفل غدا و ستكون فرصة للتونسيين للإطلاع على مختلف بنود الاتفاقية وأهدافها وبرامجها وما تم تحقيقه منذ إبرامها ، مشيرة الى أنها ستجمع عددا هاما من الشخصيات من بينها سفير فرنسا بتونس و9 وزراء ورئيسة اتحاد الأعراف وداد بوشماوي والوزير السابق غازي الجريبي ورئيس هيئة مكافحة الفساد شوقي الطبيب إضافة إلى العديد من الشخصيات الأخرى.

كما قالت لاورا بايزا إنه سيتم تنظيم 13 نشاطا خلال التظاهرة سيخصصون للثقافة والتنمية والأمن والبناء الديمقراطي والتكوين المهني إضافة إلى حماية المحيط والمساواة والفلاحة، مشددة في هذا الإطار على أهمية دعم القطاع الخاص نظرا لدوره المهم في خلق مواطن شغل.