سياسة

الأربعاء,15 يوليو, 2015
بعض جرحى الثورة يقاتلون الآن في سوريا

الشاهد_قالت كاتبة الدولة المكلفة بملف الشهداء وجرحى الثورة مجدولين الشارني اثناء حضورها في جلسة استماع في لجنة شهداء وجرحى الثورة بمجلس نواب الشعب ان اكثر من 10 نصوص قانونية يجب تنقيحها لتسهيل تحريك ملف شهداء وجرى الثورة ,كما شددت على ان قائمة شهداء وجرحى الثورة جاهزة بنسبة 99 بالمائة لكن تتم مراجعتها للمرة الثالثة على التوالي لان اصدارها مسؤولية كبرى .

الشارني اكدت ان المنح المالية اعطيت لمن هم في القائمة الافتراضية التي صدرت اول مرة, واضافت انه اذا لم يكن هناك تزوير فان من سيتم سحب اسمائهم من قائمة الشهداء والجرحى لن يتم اخراجهم من الوظائف التي تم تمكينهم منها ,كما عبّرت الشارني عن ضرورة تحديد اجال لاصدار القائمة النهائية للشهداء والجرحى والمحت الى انه مادامت الملفات تُقبل الي اليوم فإن عمل اللجنة التي تعنى بتحديد القائمة النهائية لن ينتهي.

كاتبة الدولة اكدت ان من الاسماء التي وردت في القائمة الاولية من يقاتل في سوريا الان وهناك من هم في السجن وتُوجه لهم تُهم القتل ..

اما عن الجرحى قالت مجدولين الشارني انه تم تاسيس 24 خلية في علاقة مباشرة بالجرحى ,اضافة الى لجنة طبية تحرص على متابعة الوضعيات وارسالهم للعلاج في الخارج اذا تطلب الامر.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.