أخبــار محلية

الثلاثاء,23 فبراير, 2016
بعد 66 يوم من الاعتصام امام مقر وزارة التربية الناجحون في مناظرة الكباب يطالبون جلول بقرار رسمي لانتدابهم

الشاهد_لوح أساتذة التعليم الابتدائي المعتصمون أمام مبنى وزارة التربية منذ 66 يوم وبعد سلسلة من الوقفات الاحتجاجية للمطالبة بالحصول على قرار رسمي بخصوص مطلبهم المتمثل في الانتداب، بامكانية الالتجاء إلى التصعيد بجميع أشكاله السلمية بما في ذلك إضراب الجوع،منددين بتجاهل من وزير التربية ناجي جلول الذي قالوا انه تراجع عن وعوده لهم في تفعيل قرارات انتدابهم في ظل الشغور المسجل في عدد المعلمين بعد التخفيض في ساعات عمل المدرّس.

 


وعبر الأساتذة الناجيون في مناظرة الكباب خلال ندوة صحفية نظمتها لجنة المساندة صباح اليوم الثلاثاء بمقر نقابة الصحفيين عن رفضهم لتجاهل المسؤولين لمطلبهم والتأخر في الحصول على قرار رسمي بعد ان وعدهم وزير التربية في عديد اللقاءات بأن يكونوا على رأس القائمة أول ما يفتح باب الانتداب، داعين ناجي جلول الى الالتزام بوعوده.

 


واكد أيوب بوخشم الناطق الرسمي باسم اعتصام الأساتذة المتحصلين على معدل 10 من 20 فى مناظرة انتداب أساتذة المدارس الابتدائية لسنة 2015 أن الرد على تعنت الوزارة ورفض وزيرها فتح باب التفاوض معهم، سيكون بمزيد من التصعيد بما فيه إضراب الجوع، مؤكدا تمسك المعتصمين أمام مقر الوزارة بحقهم في الانتداب بعد اجتيازهم المناظرة.

 

 

يشار الى ان التحرك الاحتجاجي للناجحين في مناظرة انتداب أساتذة التعليم الابتدائي البالغ عددهم حوالي 1000 أستاذ انطلق منذ يوم 16 أكتوبر 2015 على خلفية قيام وزارة التربية بسد الشغورات بعدد من النواب عوض انتداب الناجحين في المناظرة الخاصة بهذا السلك قبل ان تشرع مجموعة منهم في تنفيذ اعتصام منذ يوم 21 ديسمبر 2015 أمام وزارة التربية وفق ما أكده المنسق الجهوي بقفصة للناجحين في هذه المناظرة الظاهر نصر.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.