أخبــار محلية

الخميس,14 يناير, 2016
بعد 15 يوما من طردها ، السلطات المصرية تعتذر من آمال قرامي و من تونس

الشاهد_ قدمت السلطات المصرية اعتذارا رسميا لتونس و للدكتورة آمال قرامي بعد 15 يوما من منعها من دخول مصر بتعلة انها تمثل خطرا على أمنها القومي ، وفقا لما اكدته مصادر دبلوماسية مطلعة.

 

وحسب هذه المصادر فإن حادثة منع القرامي جوبهت بتحرك سريع و فاعل من الخارجية التونسية لردّ الاعتبار لمواطنة تونسية أولا و لمثقفة ثانيا تمثل اهانتها اهانة للدولة التونسية،

 

و استدركت السلطات المصرية موقفها بتأكيد ان آمال القرامي مرحب بها في مصر.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.