أخبــار محلية

الخميس,26 مايو, 2016
بعد وفاة شباب حرق نفسه:إصابة خطيرة لعون حماية ومواطن بسبب مواجهات احتجاجية بحي هلال

الشاهد_قالت وزارة الداخلية في بيان اليوم الخميس إنّه وعلى إثر تعمّد شاب بجهة حي هلال بتونس العاصمة إضرام النار في جسده مما أدى إلى وفاته، عمد شقيق الهالك رفقة مجموعة أخرى من الشبان إلى التوجه إلى محل لبيع قطع غيار الدراجات النارية والبنزين بالجهة وتولوا إضرام النار به، بتعلة أن صاحب المحل هو من قام ببيع البنزين إلى الهالك.
وقد تعرض صاحب المحل المذكور حسب نفس البلاغ، إلى الإصابة بحروق أسفل جسده.

وبتدخل الوحدات الأمنيّة والحماية المدنيّة، تجمع حوالي 200 شخص وقاموا برشق مواد صلبة باتجاه هذه الوحدات، مما أدّى إلى إصابة ضابط حماية مدنيّة تمّ الإحتفاظ به بالمستشفى نظرا لخطورة إصابته، كما تمّ تهشيم البلور الأمامي لسيّارة أمنيّة”.

يذكر أن الشاب الذي أضرم النار في جسده (31 سنة) يوم 15 ماي الجاري قد توفي في 21 ماي، بعد أن تم نقله إلى مركز الإصابات والحروق البليغة ببن عروس نظرا لحالته الحرجة.