أخبــار محلية

السبت,9 يناير, 2016
بعد عشرين يوما من اعتصامهم أمام وزارة التربية ، الناجحون في مناظرة الكباس يتمسكون بحقهم في الانتداب ويهددون بالتصعيد

الشاهد_هدد الأساتذة المعتصمون أمام مبنى وزارة التربية منذ يوم 21 ديسمبر 2015 بالتصعيد والدخول في اضراب جوع، متهمين وزارة التربية ووزيرها ناجي جلول بتجاهل تحركهم الإحتجاجي، وتمسكهم بعد مرور ما يزيد عن عشرين يوما من اعتصامهم المفتوح بحقهم في الانتداب لجميع المتحصلين على معدل 10 من 20 في مناظرة انتداب أساتذة المدارس الابتدائية لسنة 2015 نظرا للشغورات الحاصلة في المدارس الابتدائية والتي تجاوزت 4000 شغور قائم لحد اللحظة.

 

 

وعبر المعتصمون أمام أسوار وزارة التربية في بيان لهم عن رفضهم لسياسة التجاهل من قبل المسؤولين والتأخر في الحصول على قرار رسمي بعد الوعد الذي قالوا أنهم تلقوه من وزير التربية في العديد من اللقاءات بأن يكونوا على رأس القائمة عند فتح باب الانتداب الذي تم مؤخرا إثر إمضاء الاتفاقية بين نقابة التعليم الأساسي ووزارة التربية والتي أفضت بمباشرة مجموعة من النواب لعملهم بتاريخ 04 جانفي 2016 بصيغة الانتداب.

 

وهدد المعلمون المعتصمون بإمكانية التجائنا إلى التصعيد بجميع أشكاله السلمية بما فيه إضراب الجوع الذي سيعلن عن موعده في الأيام القليلة القادمة، إذا ما تواصل تجاهل مطلبنا. كما أعلنوا وفق ذات البيان عن وقفتين احتجاجيتين يوم الثلاثاء 12 جانفي 2016 أمام مجلس نواب الشعب ويوم الأربعاء 13 جانفي 2016 أمام وزارة التربية للحصول على قرار رسمي في خصوص مطلبهم، موجهين شكر الى كل مكونات المجتمع المدني وأعضاء مجلس نواب الشعب الذين ساندونا في مطلبنا.