وطني و عربي و سياسي

الخميس,25 يونيو, 2015
بعد “زلاّت” البكوش…”الطيارة” تزيد من حالة من التوتر مع ليبيا و مجلس مصراتة يطلب الرد

الشاهد_بعد أيام من القرار المثير للجدل الصادر عن وزير الخارجية الطيب البكوش القاضي بإغلاق القنصلية التونسية بطرابلس و إيقاف جميع الأنشطة الديبلوماسية هناك و في ظل التوتر في العلاقات بين البلدين في الفترة الأخيرة، عبر المجلس البلدي لمدينة مصراتة الليبية عن غضبه واستغرابه مما وصفه بـ”المحاولة البائسة” من تصوير المدينة في وسائل الاعلام التونسية على أساس أنها معقل للارهابيين، معتبرا ان ما يمرر عبر برنامج “الطيارة” الذي تبثه يوميا قناة التاسعة “تدخل سافر وغير مسؤول في الشأن الداخلي للدولة الليبية وإساءة للعلاقة الاخوية بين البلدين ولا مبالاة بجرح الجالية التونسية المقيمة على الأراضي الليبية”.


ودعا المجلس البلدي مصراتة، في بيان له نشره على صفحته الرسمية على الفايسبوك، كافة المؤسسات الاعلامية والسياسية الليبية بالرد على ما اعتبره اهانات وعدم السكوت عليها، مطابا الحكومة التونسية والاعلام التونسي بعدم التدخل في الشأن الليبي الداخلي والوقوف على مسافة واحدة من الفرقاء السياسيين الليبيين وأن لا يكونوا طرفا في الصراع الداخلي للمحافظة على العلاقات التاريخية بين البلدين.


كما أشار البيان المذكور إلى تورط بعض التونسيين في إدخال الارهاب إلى ليبيا من خلال تنفيذ بعض الاعمال الارهابية، مؤكدا ان “الفكر الارهابي المتطرف دخيل على المجتمع الليبي المسلم”، وتابع: “إلا أننا مارسنا ضبط النفس واعتبرناها أعمالا فردية ولم نحمل المسؤولية للدولة التونسية التي ظلت ساكتة عن ذلك ، ولا للشعب التونسي، لنفاجأ بعدها بتلك التهم والإهانات توجه للشعب الليبي عامة وأهالي مدينة مصراتة خاصة الذين كانوا ضحية لتلك الاعمال ولأولئك الارهابيين”.