عالمي دولي

الخميس,17 سبتمبر, 2015
بعد اختراعه لساعة خاصة به ، يُعتقل .. و مارك مؤسس الفايسبوك يدعمه

الشاهد_أعلن مارك زوكربرغ مؤسس موقع فيسبوك دعمه للطالب المسلم من أصول سودانية أحمد محمد، والذي تم اعتقاله بعد الاشتباه في ساعة صنعها بنفسه واصطحبها لمدرسته.

وقال زوكربيرغ على صفحته الشخصية بموقع فيسبوك: “طفل مثل أحمد لديه موهبة وطموح، لهذا يجب دعمه والتصفيق له ليكون أفضل وليس اعتقاله، لأن المستقبل ينتمي لهؤلاء الذين يشبهون أحمد”.

ووجه زوكربرغ دعوة للطالب البالغ من العمر 14 عاما لزيارة مقر فيسبوك تشجيعًا له على الاستمرار في صناعة ما يحب.

وكان أحمد صنع ساعة خاصة به في منزله، وجلبها معه للمدرسة حتى تراها مُعلمة الهندسة، في حين أن مُعلمة أخرى رأت الساعة واشتبهت في كونها قنبلة، نظرا لكونه مسلم، فأبلغت عنه السلطات المدرسية، التي أبلغت بدورها الشرطة التي ألقت القبض عليه. وبعد الإفراج عنه قامت المدرسة برفده لثلاثة أيام.

وقال أحمد في تصريحات إعلامية إنه يُحب الهندسة، وإنه اجتهد مع نفسه حتى يُطلع مدرسة الهندسة على شئ من صنع يده. وبالفعل عندما رأتها مدرسة الهندسة أشادت به قائلة إنه إنجاز جميل جدًا.

وأضاف: “مع الأسف اطلعت عليها مُدرسة أخرى، وشبهتها بالقُنبلة”، ما أدى إلى وضع القيود في أيدي الصبي السوداني صاحب الـ14 عامًا.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.