فن

السبت,20 أغسطس, 2016
بعد أجدادها المسلمين الذين قتلهم ستالين.. الأوكرانية جمالا تستعدّ للغناء لضحايا الانقلاب في تركيا

الشاهد_ أكّدت المغنية الأوكرانية التي تنحدر من شبه جزيرة القرم جمالا، والفائزة بمسابقة Eurovision العالمية بأغنية حملت اسم “1944”، أن ما رافق محاولة الانقلاب في تركيا من أحداث مؤلمة وسقوط لعددٍ كبير من الضحايا، سيلهمها عند كتابة أغنيتها القادمة التي ستحمل كما أكدت “هموم أهالي الضحايا وتنقل آلامهم”.

جمالا أكّدت خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته قبل إقامة حفلها الفني في مدينة إسطنبول، أنها اتصلت بالرئيس التركي رجب طيب أردوغان ودعته لحضور الحفل “تعبيراً عن شكرها وامتنانها له”.

وأشارت المغنية التي أمر ستالين في العام 1944 بترحيل كل أجدادها من تتار القرم المسلمين قسراً إلى سيبيريا بتهمة الخيانة والتعاون مع هتلر، ما أدى إلى مقتل الكثيرين منهم، إلى أنها “شعرت بسعادة غامرة عندما تلقّت اتصالاً منه بعد فوزها بالمسابقة مباشرة ليهنئها ويطلب منها زيارة تركيا”.

وفي تعليقها على محاولة الانقلاب التي عاشتها تركيا في الـ15 من جويلية 2016، أكّدت جمالا حسبما نشرت صحيفة “يني شفق” أنها ترددت في القدوم لتركيا بعد ما حدث.

وأضافت أن “تجربتها مع الأحداث المؤلمة في أوكرانيا جعلتها تصرُّ على القدوم لإدراكها مدى تأثير الموسيقى في إلهام الجمهور”.

يُشار إلى أن فوز جمالا أثار حالةً من الجدل حيث اعترض النقاد الروس على مشاركتها بأغنيات سياسية بعد أدائها لأغنيتها الشهيرة “1944” التي تحمل تلميحاً للأحداث التي عاشها أجدادها تتار القرم المسلمون.