الرئيسية الأولى

الجمعة,18 سبتمبر, 2015
بطيخ يعترف : نواب النداء وراء عزل الأئمة !

الشاهد _ خلال لقائه بوفد يتشكل من بعض نواب مجلس الشعب ، قدم وزير الشؤون الدينية تبريرات واهية حول العمليات المركزة التي استهدفت الأئمة الوسطيين، وسعت الى تطهير المنابر من الخطباء الاكفاء وإسنادها الى خلايا التجمع والمقربين منه ، بطيخ اكد ان الوزارة لا تستهدف الأشخاص ولكن تستهدف الفكر المتشدد ، وقدم سلة أخرى من التعلات التي لا ترتق الى أبجديات المنطق ولا تستند الى ذوق ولا الى صدق ، لكن يبقى اغرب ما تلفظ به السيد وزير الشؤون الدينية عندما حاصره النواب وقدموا له الأدلة على وسطية الدعاة المعزولين ، وبينوا له بالكاشف ان المسألة تتعلق بتصفية واستئصال ممنهج وعلى خلفيات إيديولوجية بالية ، حينها خرج بطيخ عن صمته وترك المماطلة جانبا وخاطب النواب بقوله ” انتم تقولولي كلام وتخرجوا من هنا يجوني نواب النداء يقولولي كلام آخر !!!”


الوزير “الشخشيخة” قالها صراحة واعترف بما لا يدعو الى الشك، انه رهينة ودمية بين ايادي عناصر ندائية متطرفة موغلة في العداء للهوية .. عناصر كانت في أقصى اليسار تلوك أطروحات الستينات المترهلة ، وتجتر فضلات الإمبراطورية الآفلة ، فساقها الطمع الى أحضان النداء ، ولما حصدت بعض المقاعد وتموقعت تحت قبة باردو ، شرعت في شن حروبها القذرة على كل نظيف .

 

نصرالدين السويلمي