أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,5 أكتوبر, 2015
بسبب السيسي…رئيسة تحرير “الشروق” تهين نفسها و تهين الإعلام التونسي

الشاهد _ للعلاقات الخارجيّة عادة قواعدها و نواميسها التي تسمّى البروتوكولات و هي عادة ما تكون عاكسة لجم الضيف و طبيعة العلاقات بين البلدان و من ضمنها بطبيعة الحال طريقة توجيه دعوة زيارة أو قبولها و حتذى الإستقبال و طول وقت المباحثات و طريقة الجلوس و غير ذلك.

يحدث عادة أن تشهد بعض الزيارات و اللقاءات الرسميّة بعض الإنفلاتات و التي مثلت، لا فقط لكونها إستثناء بل لكونها تجلب إليها الأنظار من ضمن كلّ ما يحدث حولها، و يمكن القول أن زيارة السبسي الأخيرة إلى مصر بدعوة من زعيم الإنقلاب العسكري الدموي هناك قد شهدت ما لا يمكن إطلاقا أن يكون في عرف العلاقات الديبلوماسية و لا في أخلاقيات المهنة الصحفيّة إذ أنه عقب انتهاء النّدوة الصّحفية المشتركة بين السيّسي والسّبسي قامت فاطمة عبد الله كرّاي رئيسة تحرير جريدة الشّروق بدعوة السيسي لزيارة تونس قائلة “نتمنى فخامة الرئيس أن نراك فى تونس قريباً”.


قد يمكن تفهّم غياب السيسي عن إستقبال السبسي في مطار القاهرة الدولي و لكن ما صدر عن الصحفيّة التي سافرت ضمن الوفد الرسمي المرافق للرئيس التونسي هو بالفعل و بكلّ المقاييس إهانة لنفسها و للإعلام التونسي أولا و للسيسي و السبسي نفسيهما و قد أثارت بطلبها هذا جدلا واسعا عبر صفحات شبكات التواصل الإجتماعي التي تساءل أصحابها هل دور الصّحفي أن يبدي أمنياته ويدعو رئيس دولة لزيارة بلاده أم ماذا؟ و ذهب آخرون إلى القول بأنّ مساندة إنقلاب عسكري تعني ضرورة أن تصدر مثل هذه الدعواة عن فاعلي ذلك.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.