عالمي دولي

الثلاثاء,8 مارس, 2016
بريطانيا تتخوف من هجمات “هائلة ومروعة” لـ”داعش”

الشاهد_أعلن مسؤول بريطاني،أن تنظيم الدولة “داعش” ينوي شن هجمات “هائلة ومروعة” ضد بريطانيا وضد نمط الحياة الغربي بشكل عام.

وقال مارك راولي المفوض المساعد لشرطة لندن إن تهديد داعش الذي يسيطر على مساحات كبيرة من أراضي العراق وسوريا آخذ في الزيادة، وإن التنظيم يسعى لشن هجمات على غرار التي شنها في باريس العام الماضي حين قتل 130 شخصا .

وأضاف راولي للصحفيين: “ما نشهده الآن.. خلال الأشهر الماضية… هو زيادة في حجم التهديد.. مزيد من الخطط لمهاجمة نمط الحياة الغربي… بالانتقال من التركيز الضيق على الشرطة والجيش ورموز الدولة.. إلى شيء أوسع نطاقا بكثير.

وأضاف “أمامنا جماعة إرهابية بطموحات كبيرة لشن هجمات هائلة ومروعة.. ليس فقط كتلك التي تم إحباطها حتى الآن” بحسب رويترز.
يذكر أن قادة الأمن البريطانيين قد حذروا في وقت سابق من أن أكبر تهديد يمثله التنظيم هو استقطاب شبان بريطانيين من خلال الإنترنت والخطر الذي يشكله من انضموا للقتال في سوريا والعراق لدى عودتهم إلى موطنهم لشن هجمات.
ويعتقد أن نحو 800 بريطاني سافروا إلى سوريا منذ اندلاع الحرب حيث انضم كثيرون منهم إلى “داعش”.