الرئيسية الأولى

السبت,11 يونيو, 2016
برنامج تونسي يثير ردود أفعال في الجزائر ..

الشاهد _ نشرت بعض المواقع الجزائرية حلقة من برنماج “مع مشفر” الذي يبث على قناة “آم تونيزيا” محوره الصوم . الحلقة تبدو غريبة والأغلب أن الإنتقاء لعب فيها الدور الرئيس و يبدو المعد لجأ إلى اعتماد الأجوبة الصادمة لما تحمله من إثارة وردود أفعال ، وإن لم يكن ذلك فإن التباين بين العاصمة التي صورت فيها الحلقة وبين بقية مدن الجمهورية أصبح كبيرا بشكل يبعث على الحيرة ، فلا يمكن أن نعثر على مثل تلك الأجوبة في صفاقس أو قابس أو مدنين .. أشخاص في عقدهم السادس يؤكدون أنهم لم يصوموا رمضان ولو ليوم واحد ، فتيات وفتيان يعلنون انتهاكهم لحرمة الشهر الكريم بلا تردد ولا خجل . بالتأكيد ليست تلك تونس الأصالة ، تونس الجنوب والوسط ومناطق الشمال الأصيلة . حتى مع فرضية الإنتقاء فإنها تبقى حالات مفزعة تؤشر إلى نجاح التفسخ في إخضاع العاصمة لسلطانه وبأشكال واسعة ومحبط .


في تونس الزيتونة وعقبة تونس المنارة لا يتم التفريق بين العادة والعبادة بين السنة والفرض ، بعض المواطنين يؤكدون أن الصوم غير ملزم والبعض يعتمد الصيام المناسباتي “موش ديما مرة نصوم مرة لا “.
ردود أفعال الجزائريين كانت متعددة ، منها من اعتبر أن تلك الشريحة لا تعبر عن حقيقة الشعب التونسي ، ومنهم من تبرأ أو تعجب وامتلكته الحيرة وأكد أنه لم يكن يتوقع ذلك ، وآخرين حمدوا الله أنهم من الجزائر يعرفون أن الصوم من الفروض وليس من السنن .

فئة قليلة لا يقاس عليها…دعاة الحداثة بما فيهم مقدم البرنامج والقناة ككل التي تكشف للمشاهد تفاصيل لا تليق بشهر رمضان المعظم …و إذا عصيتم فاستتروا
عزوز

الحمد لله لي جيت جزايرية و نعرف بلي الصوم فرض موش سنة …وودوك هادي هي العلمانية لي فرحانين بيها شي ناس الله يهدينا أجمعين
زاهية بن علال

الله يهدي ما خلق…الناس مازالت ماتعرف ايلا رمضان فرض ولا سنه يا سبحان الله
سارة

التوانسة ما يصوموش
التلي

لا حول ولا قوة الا بالله . ويقولك التوانسة مثقفين و متعلمين .
بلال

يعني حوالي 20 شخص يمثلون جميع تونس ؟
اقبال بحري

نصرالدين السويلمي