أهم المقالات في الشاهد

الأربعاء,2 سبتمبر, 2015
برنار هنري ليفي ينضم إلى الأكراد في مواجهة “داعش”

الشاهد_ورد في تقرير لصحيفة الهافنغتون بوست إطلعت عليه الشاهد و نقلته إلى اللغة العربية “نستطيع أن نقول أنها عملية معتادة. في فيفري 2014، انضم برنار هنري ليفي إلى كييف أمام المتاريس ، في عمق الثورة الأوكرانية.

وكان الفيلسوف والكاتب أيضا قد أدى زيارة إلى ليبيا خلال الحرب الأهلية عام 2011، و هناك أيضا صور تدعم هذه الزيارة. و منذ الأحد 30 أوت، برنار هنري ليفي وثق على تويتر تحركه الجديد في أرض معادية، وهذه المرة في العراق”.

و جاء في التقرير أنه في الصور التي نشرها على حسابه، يمكن للمرء أن يراه منضما جنبا إلى جنب مع البيشمركة، هؤلاء المقاتلين الأكراد الذين يواجهون “داعش”.

و على جانب من الموصل وأربيل وكركوك، كبرى مدن كردستان العراق، يمكن للمرء أن يرى برنار هنري ليفي مع الجنرال والجنود والنساء والرجال “في الخط الأمامي” ضد الجماعة الجهادية التي اجتاحت أجزاء كبيرة من الأراضي السورية العراقية منذ صيف عام 2014.

و في هذه المناسبة، نشر برنار هنري ليفي أيضا مقالا في موقع أسبوعي (لو بوان). في هذا النص (المادة بالاشتراك) بعنوان “لماذا ستخسر داعش الحرب”، فإنه يعتقد على وجه الخصوص أن الجهاديين “سوف يهزمون لأنهم إرهابيون طيبون، ولكنهم جنود سيئون.” و بالنسبة له، هؤلاء “قاطعي الرؤوس” و هؤلاء “البرابرة” هم “جبناء”.

ترجمة خاصة بموقع الشاهد



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.