وطني و عربي و سياسي

الإثنين,2 نوفمبر, 2015
برافو الصحرواي ..

الشاهد _لا يمكن الا ان نشكر السيد عبد المجيد الصحراوي الذي قال ما فشل في قوله العديد من قيادات النداء منذ صباح يوم الاحد ، ساعة انطلاق شرارة الاقتتال بين شقي الحزب ، الكل ارد ان يرمي الكرة باتجاه جهة مألوفة عداوتها لكن صعب عليهم الامر، منهم من قال شق النهضة داخل النداء هو الذي احدث البلبلة ، ومنهم من تحدث عن اطراف معروفة سيكشفها في الحال ومنهم من لمح للحراك ، ومنهم من اشار بأشكال خجولة الى شباب الثورة لكنها كبرت عليهم المجاهرة ، حتى قدم الرجل “الشجاع” وقالها ، كان لابد من ترقب الصحراوي حتى يرفع الحرج عن “التغنينغ” واللف والدوران ويؤكد ما أشارت اليه العديد من قيادات النداء ، الصحرواي وفي كامل قواه العقلية يؤكد ان ” روابط حماية الثورة وراء تعطيل لقاء الحمامات” غير انه لم يتعرض الى عماد الدغيج بالاسم ! برافو الصحرواي ليس لانك قلت الحق ، فما تلفظت به اقرب الى الطرفة الثقيلة ، لكن الشكر لانك قلت بصوت عال ما همست به بقية القيادات ولاكت السنتها خوفا من اتهام خيالي قد يجلب لها العار ويجعلهم مثار سخرية بين التونسيين ، شكرا لانك قبلت ان تكون مثار سخرية في العلن وليس في السر.

نصرالدين السويلمي