سياسة

الأحد,7 فبراير, 2016
بداية من 16 فيفري: إدماج العاطلين عن العمل في الجيش

الشاهد_أعلن وزير الدفاع الوطني، فرحات الحرشاني، خلال ندوة صحفية عقدها أمس السبت بنقطة ارتكاز بمنطقة المقيسم على الحدود التونسية الليبية، عن الانطلاق، بداية من يوم 16 فيفري الحالي، في مشروع لادماج الشباب العاطل عن العمل من أصحاب الشهائد الجامعية أو دون ذلك، بعد القيام بواجب الخدمة العسكرية.

 

وأوضح الوزير، على هامش زيارة عدد من ممثلي وسائل الإعلام الوطنية والأجنبية إلى الشريط الحدودي، أن المبادرة بهذا المشروع قامت بها وزارة الدفاع للمرة الاولى في إطار مشاريعها التنموية لمعاضدة جهود التشغيل في البلاد والتقليص من عدد من العاطلين. وأبرز قدرة الجيش الوطني على توفير آلاف مواطن الشغل عبر دفعات تنطلق من هذه السنة وذلك من خلال تمكين الشباب، وفق مقاييس معينة، من أداء واجب الخدمة العسكرية ثم إدماجه وانتدابه في الجيش الوطني.

 

وأشار إلى الانطلاق منذ يوم الخامس عشر من هذا الشهر في جولات في كل الجهات والمناطق النائية والمهمشة لتقديم التوضيحات اللازمة حول هذه المشروع ومد الشباب بكل تفاصيله، مضيفا أنه سيتم الإعتماد في إطار هذا المشروع على التمييز الايجابي من خلال إعطاء الفرصة والأولوية للمناطق الجبلية والحدودية، لتكون بن قردان وتطاوين إحدى الجهات المنتفعة به.