عالمي دولي

الخميس,10 سبتمبر, 2015
بان كي مون: سوريا تعيش أسوأ أزمة إنسانية

الشاهد_قال الامين العام للامم المتحدة بان كي مون خلال الندوة التي عقدتها الجمعية العامة للأمم المتحدة اليوم الاربعاء، حول ثقافة السلام شارك فيها رئيس الدورة الحالية للجمعية أن سوريا تعيش أسوأ أزمة إنسانية جراء الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان والقانون الإنساني الدولي والتي قد تصل إلى جرائم الحرب والجرائم ضد الإنسانية.

 

وقال كي مون ان الامم المتحدة تفعل كل ما في وسعها لانقاذ الارواح في سوريا والعراق وغيرها الا اننا بحاجة إلى إرادة سياسية، وإلى تمويل مشددا على ضرورة ان “يسمو كل من يتمتعون بالنفوذ، فوق مصالحهم الضيقة وأن يعملوا من أجل الصالح العام للمنطقة وعالمنا.”

 

وكشف كي مون ان سيعقد في الثلاثين من الشهر الحالي اجتماعا رفيع المستوى حول الهجرة واللاجئين على هامش أعمال المداولات العامة للجمعية العامة، وفي هذه الصدد، دعا الى التصدي للتمييز وكراهية الأجانب، وقال إن ثقافة السلام تتطلب القيام بحملة فاعلة ضد الانقسام والظلم.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.