عالمي دولي

السبت,4 يونيو, 2016
بابا الفاتيكان يقر بالفشل في وقف اعتداءات القساوسة الجنسية

الشاهد_أصدر بابا الفاتيكان فرانسيس، مرسوماً هو الأول من نوعه في دولة الفاتيكان، يقضي بإقالة الأساقفة الذين تثبت ادانتهم بالإهمال في متابعة حالات الاعتداء الجنسي على القاصرين.

وأوضحت إذاعة الفاتيكان اليوم السبت، أنه وفقا للمرسوم الذي يدخل حيز التنفيذ اعتباراً من اليوم “أنه تتم تنحية الأساقفة، الذين يثبت إهمالهم في ممارسة وظيفتهم، وبشكل خاص إزاء متابعة حالات الاعتداء الجنسي على القصر والبالغين الأكثر ضعفاً”، في إشارة إلى البالغين الذين لا يتمتعون بقواهم العقلية الكاملة.

في سياق متصل، أصدر البابا مرسوماً ثانياً يقضي بإنشاء مجمع قانوني، مكون من فقهاء في القانون الكنسي لتقديم المشورة في حالات المتعلقة بإقالة الأساقفة.

ويرى المراقبون أن هذه القرارات تعد فشلا بابويا في مواجهة فضائح الاعتداءات الجنسية للقساوسة التي بدأ الكشف عنها قبل بضع سنوات.