نقابات

الأربعاء,27 يوليو, 2016
اليعقوبي يعلن عن الموعد المبدئي للعودة المدرسية

الشاهد _ قال لسعد اليعقوبي كاتب عام نقابة التعليم الثانوي اليوم الأربعاء، إن العودة المدرسية ستكون مبدئيا بعد العيد وتحديدا يوم 19 سبتمبر، أو قبل هذا التاريخ بيوم أو بعده بيوم واحد، تماشيا مع الاتفاق الحاصل ضمن لجنة الزمن المدرسي التي أفرزها الحوار الوطني.

وأضاف اليعقوبي أن السنة الدراسية ستكون مقسمة إلى سداسيتين مع اعتماد نظام العطل باسبوع عقب كل 5 أسابيع دراسة على أن تتخلل السداسيتين عطلة بـ15 يوما، وسيتيح هذا النظام الوصول إلى 193 يوم دراسة، أي بإضافة طفيفة بأربعة أيام مقارنة مع النظام الدراسي السابق. كما تقرر إلغاء العمل بنظام الأسبوع المغلق مع اللجوء إلى نظام امتحانات يتضمن فروضا عادية وتأليفية تُجرى على امتداد السنة الدراسية.

من جانب آخر، وأمام إغلاق المخطط التنموي الذي أقرته الحكومة الباب أمام مناظرات الانتداب في الوظيفة العمومية في السنوات القادمة، أبرز كاتب عام نقابة التعليم الثانوي، أن الانتدابات ستتواصل في قطاع التعليم من خلال قبول المتحصلين على شهائد علمية في علوم التربية، إلا أن هذه الآلية لن تكون جاهزة قبل سنة 2019، وهو ما اعتبره سببا في سنة دراسية جديدة ستشهد عديد الاضطرابات بسبب الشغورات الحاصلة والنقص الكبير في عدد المدرسين.

وأشار اليعقوبي إلى أن سياسات وزارة التربية لمعالجة ملف النقص في الإطار التربوي من خلال إثقال كاهل المدرسين بالساعات الإضافية أو اللجوء إلى الأساتذة النواب، سيزيد من تعميق الأزمة خاصة في الجهات الداخلية، مضيفا قوله “لن نقبل بعودة مدرسية يدفع فيها أبنائنا وخاصة في الجهات الداخلية ضريبتها بسبب خيارات ارتجالية وغير وطنية للحكومة التي عمدت إلى إغلاق باب الانتداب وهو ما لم يحدث منذ الإستقلال” حسب قوله.