عالمي دولي

السبت,2 يوليو, 2016
الولايات المتحدة تكشف العقل المدبر لهجوم إسطنبول

الشاهد_كشف رئيس لجنة الأمن القومي التابعة للكونغرس الأمريكي، مايكل ماكول، عن هوية العقل المدبر للهجمات التي تعرض لها مطار أتاتورك في إسطنبول، مشيراً إلى أنه شخص مقرب ممّن يعرف بوزير الحرب في تنظيم الدولة.
وصرح “ماكول” في حديث لشبكة “CNN” الأمريكية: “العقل المدبر لهذه العملية، من وجهة نظرنا، هو شخص مقرب ممّا يسمى بوزير الحرب بداعش في الرقة بسوريا، حيث نعتقد أنه نسق مع الانتحاريين الثلاثة في إسطنبول لتنفيذ هذا الهجوم خلال شهر رمضان”.
وأضاف: “اسمه أحمد شاتاييف (المعروف بلقب أبو ذراع)، ومرة أخرى هو أحد أكبر القيادات المقربة من وزير الحرب بداعش وجاء من روسيا، وكان يعتبر العدو الأول للدولة في الشيشان”.
وتابع قائلا : “نحن نعلم أن هناك خمسة آلاف مقاتل بداعش يحملون جوازات سفر أجنبية، ونعلم أيضاً أن العديد من هؤلاء عادوا إلى أوروبا وهذا يثير قلقنا، أما في أمريكا فلا توجد معلومات استخبارية مؤكدة عن إمكانية وقوع هجوم خلال الأسبوع المقبل، ولكن النية والقدرة على تنفيذ هجمات موجودة”.
جدير بالذكر أن الهجوم الذي استهدف مطار أتاتورك أودى بحياة 43 شخصاً بحسب آخر الأرقام الرسمية التركية، في حين جرح 238 آخرون.