أخبــار محلية

الثلاثاء,15 مارس, 2016
الوكالة الوطنية لحماية المحيط تهدد بمعاقبة الشركة المتسببة في تسرب البترول

الشاهد _ أكد اليوم الثلاثاء،ممثل جمعية النخيل للتراث القرقني والجمعية التنموية بأولاد يانق، صلاح بوقدر، أن شركة طينة للخدمات البترولية “TPS” المتسببة في تسرب كمية من البترول في البحر بجزيرة قرقنة قامت يوم أمس بطمس جزء من الحقيقة من خلال تنظيف مكان التسرب، مشيرا إلى أنه يمتلك تسجيلا مصورا (فيديو) حول هذه الحادثة.

وأضاف أن الشركة قامت صباح اليوم أيضا بتنظيف مكان التسرب لكم معتمد الجهة والسلط الجهوية تدخلت لمنعه خاصة وأن الخبراء لم يحضرو بعد لمعاينة الحادثة.

ومن جهته، أبرز ممثل الوكالة الوطنية لحماية المحيط سمير خضيرة، أن أي شركة تتسبب في تلوث ليس لها الحق أن تقوم بأية أشغال في مكان الحادثة دون ترخيص من الوكالة الوطنية لحماية المحيط  وتقديم برنامج تدخل.

وشدد خضيرة على أنه سيتم معاقبة هذه الشركة قائلا “ستٌعاقب وتٌعاقب وتٌعاقب”.

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.