أخبــار محلية

الإثنين,16 نوفمبر, 2015
الوسلاتي:لم نعلم عائلة السلطاني بالعملية العسكرية للحفاظ على سريتها..وتدخل عناصر مدنية عطّل عمل قوات الجيش

الشاهد _ أكّد المقدم بلحسن الوسلاتي، الناطق الرسمي باسم وزارة الدفاع، في تصريح إعلامي، أن العملية العسكرية بجبل المغيلة مازالت متواصلة إلى حدّ الساعة، لافتا الى صعوبة التوغل بهذه المنطقة.

وللتذكير، فإن الوحدات العسكرية بالجبل المذكور، تمكّنت من القضاء على عنصر إرهابي وإصابة عدد آخر بإصابات مباشرة منها ثلاث ”قاتلة” خلال المواجهات التي جرت بجبل المغيلة الممتد بين ولايتي القصرين وسيدي بوزيد، وذلك حسب ما أكّده المقدم الوسلاتي في تصريحات إعلامية.

وصرّح المصدر ذاته، باستشهاد عسكري خلال تلك المواجهات، وحجز سلاح كلاشينكوف وكمية من الذخيرة وخمسة ألغام مضادة للأشخاص وحزام ناسف.

ولفت إلى أنه كان من الممكن انتهاء العملية يوم السبت نظرا لتحديد مكان الإرهابيين وجثة الراعي الضحية، إلا أنّ تدخل عناصر مدنية عطّل عمل قوات الجيش وحال دون ذلك.

وشدّد على تفهّم وحدات الجيش التامّ لحسرة المواطنين ولوعتهم على فقدان ابنهم، لكنه اعتذر عن عدم تمكنه من إعلام العائلة بالعملية الجارية بالجبل يوم أمس للمحافظة على سريتها وضمان نجاحها، مشيرا إلى أنه تم الاكتفاء بإعلام رئيس الحكومة ورئيس مجلس النواب -فقط-، وذلك لضمان السرية وعدم تسرب أي معلومات قد تفشل سير العملية.