نقابات

الخميس,31 مارس, 2016
الهيئة الإدارية للنقابة العامة للشؤون الدينية تنظر في إقالة عبد السلام العطوي

الشاهد _ على إثر عزل وزير الشؤون الدينية محمد خليل للكاتب العام للنقابة العامة عبد السلام العطوي كإمام خطيب، تعقد الهيئة الإدارية للنقابة العامة للشؤون الدينية المنضوية تحت الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم الخميس 31 مارس 2016، للنظر في الخطوات التصعيدية التي سيتم اتخاذها .

واعتبرت النقابة أن هذه الاقالة تعسفية وهي خطوة معادية للعمل النقابي، وأن الوزير اتخذ هذا القرار اثر كشف الكاتب العام عن التجاوزات الحاصلة في عدة ملفات تهم الوزارة وخاصة ملف الحج وملف الأئمة الذين يحتلون المنابر دون تكليف، وفقا لبلاغ صادر عن النقابة.

وبينت أنه سيتم في هذا الاجتماع اتخاذ الطرق النضالية القادمة ضد وزارة الشؤون الدينية.

وفي هذا السياق عبر كاتب عام النقابة العامة للشؤون الدينية المستقلة الفاضل عاشور، في تصريح لحقائق أون لاين عن مساندته لعبد السلام العطوي وبين أن هذا القرار من طرف وزير الشؤون الدينية هو ضرب للعمل النقابي ورفض للحوار.

وأضاف الفاضل عاشور أن المكتب التنفيذي لنقابة الشؤون الدينية ستعقد اجتماعا يوم السبت القادم هدفه “وضع اليد في اليد” ومساندة العمل النقابي والدفاع عنه أمام دكتاتورية جديدة معلنة من طرف وزارة الشؤون الدينية، وفق تعبيره.