مختارات

الجمعة,18 سبتمبر, 2015
الهاني ..ذهب للمشاركة في مؤتمر حول حرية التعبير في بوركينافاسو فوقع فيها انقلاب وتم حجزه هناك !!

الشاهد _ قامت وحدات من الحرس الرئاسي في بوركينافاسو بالانقلاب على رئيس الجمهورية وأعلنوا تشكيل ما سمي بالمجلس الوطني من اجل الديمقراطية ، بينما كانت البلاد تستعد لانتخابات ديمقراطية بعد أسابيع قليلة ، ولا شك ان الانقلاب ليست بالغريب على أجواء افريقيا ، ورغم انها خفتت لمدة زمنية إلا أن الفريق عبد الفتاح السيسي أعاد إحياء هذه الكارثة ودفع بها من جديد الى الواجهة الإفريقية بعد اختفائها لسنوات ، بينما فشلت مكونات جبهة الإنقاذ التونسية في تنفيذ انقلابها الذي تم إحباطه من طرف الشعب وقواه الحية .


الانقلاب على الرئيس البوركيني تزامن مع فعاليات مؤتمر حول حرية التعبير ، كان يحضره الصحفي زياد الهاني ، وتأكد من خلال تصريح لهذا الأخير أدلى به لأحد الصحف انه تعرض مع إعلاميين الى الحجز بعد سحب جوازاتهم .


وتزامن المؤتمر حول الحرية الذي يحظره الهاني ، مع انقلاب العسكر على الرئيس !

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.