سياسة

الإثنين,11 يناير, 2016
الهاشمي الحامدي: تيار المحبة سيكون أشرس الأحزاب المعارضة للحكومة حتى ترحل

الشاهد_اعتبر رئيس تيار المحبة محمد الهاشمي الحامدي في رسالة مفتوحة وجهها لرئيس الحكومة الحبيب الصيد والأحزاب الداعمة، أن استمرار هذه الحكومة في السلطة خطر على تونس، بما يتطلب معارضتها سلميا وبالقانون حتى رحيلها.

وقال الحامدي أن رفض كل مقترحات تيار المحبة في جلسة 10 ديسمبر 2015، والتشبث بالاتفاق السياحي الخطير مع ايران، ستجعل من تيار المحبة أشرس الأحزاب المعارضة.
وأضاف رئيس تيار المحبة 3 دعونا وزير الصحة لتحمل المسؤولية المعنوية عن وفيات النساء الحوامل في تطاوين والإستقالة فلم يكترث ولم يستقل. ودعونا وزير التشغيل للإستقالة بعد أن فشلت الحكومة فشلا ذريعا في معالجة مشكلة البطالة فلم يكترث ولم يستقل.