سياسة

الثلاثاء,5 أبريل, 2016
النيابة العمومية..لا يمكن فتح تحقيق وفقا لوثائق و أخبار وردت على “الفايسبوك”

الشاهد _ أكّد الناطق الرسمي باسم المحكمة الابتدائية بتونس كمال بربوش أنه لم يتم الإذن بفتح تحقيق إلى حدّ هذه الساعة في ما يتعلق بتورط تونسيين في ما يعرف بقضية تسريب وثائق “بنما”.

وقال في تصريح صحفي اليوم الثلاثاء 5 افريل 2015 ان النيابة العمومية لم تتلق أيّ معلومات أو وثائق من جهة رسمية أو محترمة تثبت ما نشر على بعض المواقع وصفحات التواصل الاجتماعي حول تورط شخصيات معروفة في عمليات إخفاء ثروات وتهرب ضريبي بطرق غير مشروعة أدت لتضخم ثرواتهم، مماس يخوّل لها (النيابة العمومية) فتح تحقيق في الغرض والتعامل معها بما يوجبه القانون، مؤكّدا: “لا يمكن أن نتعامل مع أخبار ووثائق على “الفايس بوك”.
وكان موقع “انكفادة” نشر ما مفاده تورط كلّ من رئيس الجمهورية السابق المنصف المرزوقي والقيادي محسن مرزوق في ما يعرف بقضية وثائق “بنما”، كما تحدث موقع انكفادة عن تورط تونسيين آخرين.
وأضاف بربوش أنّه ووفق الفصلين 26 و29 من مجلة الإجراءات الجزائية فإنه بإمكان السلط العمومية أو عامة الناس إفادة النيابة العمومية بمعلومات أو أفعال فيها خرق للقانون حتى يتم فتح بحث في الغرض



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.