أهم المقالات في الشاهد

الإثنين,4 يناير, 2016
النهضة تنطلق في مؤتمراتها المحليّة و العريّض يؤكّد حرصها على الملاءمة بين الحداثة والاصالة

الشاهد_اعلنت حركة النهضة انطلاق مؤتمراتها المحلية لانتخاب نواب المؤتمر العام العاشر الاستثنائي ، كاشفة عن عقد 41 مؤتمرا محليا أمس الاحد 3 جانفي 2016 ، موزعين في 7 ولايات وهي تونس وزغوان و نابل والقيروان والمهدية والمنستير والقصرين و تعتزم الحركة الانتهاء من عقد كامل المؤتمرات المحلية وعددها 276 خلال شهر جانفي الجاري.

 

و قالت الحركة في بلاغ لها ،ان عددا من قيادات الحزب و من أعضاء مجلس الشورى والمكتب التنفيذي للحركة أشرفوا على سير هذه المؤتمرات التي تم خلالها عرض لائحة المضامين للنقاش ورفع الملاحظات والمقترحات والتوصيات كما ينتخب فيها ممثلو الجهات في المؤتمر الجهوي و ابرزت ان عملية الفرز وإعلان النتائج ستكون علنية وبحضور المؤتمرين المحليين مذكرة بأن إجراءات المؤتمرات تسمح بالطعن في النتائج.

 

وعلى هامش اشرافه على المؤتمر المحلى للحركة بولاية زغوان أعلن الأمين العام علي العريض أن المؤتمر العاشر لحركة النهضة سيعقد قبل نهاية الربيع المقبل وأن مسألة التداول على رئاسة الحركة ستكون مطروحة مؤكدا أنه لن يرفض الاضطلاع مجددا بنفس المهمة صلب الحزب اذا طلب منه ذلك على حد قوله.

 

وبين العريض أن المؤتمرات المحلية التي تعقد في هذه الفترة والمؤتمرات الجهوية التي ستعقبها ستناقش فيها القواعد عدة محاور تتعلق بإعادة هيكلة الحركة وفق مشروعها السياسي المستقبلي ومرجعيتها الفكرية وتقييم مسارها خلال الفترة الماضية كما ستطرح كافة المقترحات على انظار المؤتمرين خلال المؤتمر العام.

 

الأمين العام لحركة النهضة قال كذلك إنه لا خوف على الهوية الدينية لتونس التي كفلها الدستور رغم مظاهر الغلو التي تبرز أحيانا لضرب هذه الهوية وفق تعبيره مبرزا حرص الحركة على الملاءمة بين الحداثة والاصالة وتكريس مبدأ الوسطية والاعتدال في نظامها السياسي ومنهجها الديني.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.