الرئيسية الثانية

الثلاثاء,13 أكتوبر, 2015
النهضة ترقع الخرم الذي احدثه الحرشاني ..

الشاهد _ انخرطت حركة النهضة بقوة في ترقيع الخرم الذي احدثه وزير الدفاع التونسي فرحات الحرشاني، خلال تصريح ادلى به الى جريدة الشرق الاوسط ، وذكر فيه ان الارهاب يأتي الى تونس من المناطق الحدودية مع الجزائر ، الامر الذي اثار حفيظة الجار الغربي ، وخلف العديد من ردود الافعال المنددة بتصريحات الوزير ، وجعل الجزائريين يتساءلون عن الموقف الحقيقي للدولة التونسية من هذه التصريحات واذا ما كان وزير الدفاع يقصد توجيه الاتهام للجزائر ، أم ان الامر لا يعدو ان يكون مغالطة وان التصريح اخرج عن سياقه كما اكد الوزير .


هذا التصريح الذي استفز الجزائريين جعل حركة النهضة تدخل بثقلها في الموضوع ، وتؤكد ان العلاقات بين البلدين قوية وان تصريحات الوزير لم تنقل بالكيفية السليمة ، وقال عبد الفتاح مورو “قد سألنا الوزير عن فحوى تصريحاته في جريدة الشرق الأوسط، فرد بكل وضوح أنه وقع تحريف وتزييف تصريحاته، وأنه سيصدر تصويبا في الموضوع” ، كما تدخل رئيس الحكومة السابق حمادي الجبالي بقوله ” التصريحات التي نسمعها بين الفينة والأخرى وتتحدث عن الجزائر، من شأنها أن تؤزم العلاقات التي تجمعنا مع الجزائر .. لا يمكن أبدا اتهام الجزائر بتصدير الإرهاب ولا حتى اتهام ليبيا.. ماأقوله وكنت رئيسا للحكومة التونسية أننا كنا مطمئنين جدا من جهة الجزائر، وكذلك الحال من ليبيا ولو أن الوضع الأمني مع ليبيا أكثر خطرا .

نصرالدين السويلمي



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.