نقابات

الإثنين,31 أغسطس, 2015
النقابة العامة للشؤون الدينية:اغتيال إمام الخمس بسبيطلة عمل إجرامي

الشاهد _أصدرت النقابة العامة للشؤون الدينية التابعة للإتحاد العام التونسي للشغل بيانا عبرت فيه عن ادانتها الشديدة لما أسمته بعملية الإغتيال لإمام الخمس وشجبها الكامل لهذا العمل “الإرهابي” الجبان،و ذلك  اثر قتل امام الخمس صالح الفرجاني امام الخمس بزاوية بن عمار بسبيطلة.

و أكدت النقابة في بيانها أن هذا العمل الإجرامي لا يمت بأي صلة لتعاليم الإسلام السمحاء.

ودعت كل الوعّاظ والخطباء والدعاة تحمل مسؤولياتهم الكاملة لمحاربة هذه الأفكار الدخيلة ونشر ثقافة المحبة و والأخوة والتكافل التي جاءت بها عقيدتنا الإسلامي.

وذكّرت النقابة العامة للشؤون الدينية بأن قضية الإرهاب واستئصاله قضية وطنية تتطلب وقوف الجميع دون استثناء لدحره وطرده من أرضنا.