نقابات

السبت,16 يناير, 2016
النقابة العامة للإعلام تستنكر إحالة عدد من الإعلاميين بالتلفزة التونسية على فرقة الأبحاث بالقرجاني

الشاهد _عبّرت النقابة العامة للإعلام عن استغرابها واستنكارها إحالة عدد من الإعلاميين و مصور تلفزي بالتلفزة التونسية على فرقة الأبحاث بالقرجاني على خلفية بث صورة الراعي الشهيد.

و قالت النقابة في بيان لها “إنه سيتم يوم الاثنين القادم الاستماع إلى الزميلات والزملاء حمادي الغيداوي وزينة المليكي وامال بوقزي ونادية الرتيبي والمصور ربيع المسعودي في عملية يخرق فيها المرسوم 115 ويكشف عن نية محاكمة الاعلاميين عبر قوانين لا علاقة لها بتنظيم القطاع” .

و عبّرت النقابة العامة للإعلام  عن تضامنها ووقوفها الكامل مع الزملاء الإعلاميين وترفض محاولات العودة إلى الوراء في مجال الحريات وتدعو إلى أن تكون القوانين المنظمة للقطاع هي الفيصل في محاكمة الإعلاميين” داعية كافة مكونات القطاع والمجتمع المدني إلى التصدي المشترك لأي محاولات العودة إلى المربع الأول والتراجع عن المكتسبات التي حققها الاعلاميون طيلة عقود من النضال ،بحسب ما جاء في نصّ البلاغ.