عالمي دولي

الأحد,17 يناير, 2016
النرويجية مارتا يونسون البالغة من العمر 21 عاما بعد اسلامها : فخورة بما انا عليه

الشاهد – تحدثت الشابة النرويجية مارتا يونسون عن قصتها مع الاسلام وكيف قررت التخلي عن المسيحية وما واجهها من صعوبات ، واكدت انها اخفت الامر لمدة عن اهلها بعد ان اعتنقت الاسلام اثر نقاش دار بينها وبين شاب مسلم مقيم في النرويج ، النقاش الذي تطور الى معلومات لم تعرفها الفتاة ولم تسمع بها سابقا ، فكان ان اقتنعت ومال قلبها للاسلام ثم اتخذت قرارها .

 

مارتا لم تخبر اهلها بالامر لكن والدتها باغتتها مرة وهي بصدد الصلاة او بالكاد انهتها ، حينها لم يكن بدا من المواجهة التي انتهت في الاخير بسلام وتفهمت الاسرة رغبة ابنتها خاصة بعد حالة الاصرار التي عليها الفتاة واستماتتها وسعادتها بالدين الجديد.