سياسة

الإثنين,18 أبريل, 2016
الناطق باسم الحكومة: الرابطة ليست مقدسة ويمكن أن تصدر تقارير صحيحة و تقارير مجانبة للصواب

الشاهد_ أكدّ الناطق باسم الحكومة خالد شوكات أن الاتهامات التي وجهها رئيس الحكومة الحبيب الصيد لكل من حزب التحرير والجبهة الشعبية بالتورط في أحداث قرقنة هي اتهامات مبنية على معطيات أمنية.

وعن تقارير فرع الرابطة التونسية للدفاع عن حقوق الإنسان في صفاقس والتي تحدثت عن استعمال عنيف للقوة ضد المحتجين في قرقنة وعن التجاوزات الأمنية في حق شباب الجهة، اعتبر خالد شوكات في تصريح صحفي اليوم الاثنين 18 افريل الرابطة ليست مقدسة ويمكن أن تصدر تقارير صحيحة وكذلك تقارير مجانبة للصواب.

مضيفا أن الحكومة تعاملت بالقوة العامة في إطار ما يُحدده القانون وأنها لن تسمح بالتعدي على الحق في العمل والحق في الإنتاج والتعدي على الممتلكات العامة والخاصة، ملاحظا أن الحكومة لا مشكل لديها مع الحراك الإجتماعي السلمي.

 

 



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.