سياسة

الإثنين,2 مايو, 2016
الناطق الرسمي باسم حركة النهضة : ان تمّ التوافق حوله من الممكن ان يكون هناك صندون للتعويض “

الشاهد_ قال الناطق الرسمي باسم حركة النهضة أسامة الصغير في حوار اذاعي اليوم الاثنين 2 ماي 2016 إن عدة أطراف تعبر بإيجاب عن رئيس الحزب راشد الغنوشي من أجل معالجة جراح الماضي و إعادة الحقوق لأصحابها.

و حول امكانية وجود صندوق للتعويضات في المصالحة الوطنية الشاملة،قال “ممكن لما لا الناس إلي تعذبت وضاع مستقبلها ما المشكل إن كان هذا لإنجاح المصالحة وحتى يتم التوافق حوله”.

اما عن مصادر تمويل هذا الصندوق قال أسامة الصغير:” توجد اتفاقيات و مؤسسات دولية تدعم مسار العدالة الإنتقالية وعلى علم بهذا الجانب وهذه المؤسسات معترف بها ولا تعمل تحت الطاولة ستدعم وتمول هذا الصندوق إن تم التوافق حوله”.

و كان مجلس شورى حركة النهضة دعا امس الاحد المكتب التنفيذي للحركة إلى بلورة مضمون المبادرة بالاضافة الى دعم مسار العدالة الانتقالية وتفعيل العفو العام.