أخبــار محلية

الأربعاء,24 فبراير, 2016
الناطق الرسمي باسم النيابة العمومية:تونس لم تتسلم اي جثة من قتلى الغارة الامريكية في صبراته ..وقاضي التحقيق امام خيارين لا ثالث لهما

الشاهد_قال الناطق الرسمي باسم النيابة العمومية وباسم القطب القضائي لمكافحة الإرهاب، كمال بربوش، أن قاضي التحقيق يتجه إلى اتخاذ قرارين اثنين في شأن عملية التحقيق في الغارة الجوية الأخيرة على مدينة صبراتة الليبية، إما التنقل إلى ليبيا مصحوبا بخبراء أمنيين وأطبّاء مختصّين في الطب الشرعي، أو أنه سيوجّه إنابة دولية للسلطات الليبية.

 

ونفى بربوش في تصريح صحفي اليوم الاربعاء 24 فيفري 2016، أن تكون تونس قد استلمت جثث القتلى، على غرار مصر وصربيا.

 

مضيفا أنه إذا تنقل قاضي التحقيق التونسي إلى ليبيا فسيقوم بعملية استنطاق الجرحى من التونسيين، في حين سيتم استخراج عينات من الجثث وعرضها على التحليل الجيني، مشيرا إلى أنه في حال تقرر إصدار إنابة دولية في الغرض، فإنّ قضاة التحقيق والسلطات الليبية ستتولى البحث في الأمر وإعلام تونس بتائج تقاريرها.

 

وكان رئيس بلدية مدينة صبراطة الليبية، حسين الذوادي، أعلن أن “عدد عناصر المجموعة الإرهابية التي تم القضاء عليها في القصف الأمريكي على صبراتة، ارتفع إلى 50 قتيلا وأربعة جرحى” و معضمهم تونسيين.

 

يذكر أن الغارة جوية أمريكية قصفت فجر الجمعة الماضي، مبنى في مدينة صبراتة الليبية التي تبعد حوالي 100 كلم عن الحدود التونسية الليبية