سياسة

الإثنين,9 نوفمبر, 2015
النائبة المستقيلة بشرى بلحاج حميدة: رغم الاستقالات حزب نداء تونس يبقى هو الحزب الأول بقطع النظر على عدد نواب الكتلة

الشاهد_قالت بشرى بالحاج حميدة في تعليقها على تقديم مجموعة الـ31 نائبا عن نداء تونس استقالتهم من الكتلة البرلمانية من الكتلة الحزب بالمجلس الوطني التاسيسي، أنه كان أمرا صعبا ولكنه من أجل مصلحة الوطن والمشروع العصري الديمقراطي.

وشّددت بلحاج حميدة٬ النائبة المستقيلة٬ في تدوينة على حسابها الخاص بموقع التواصل الاجتماعي ”فايسبوك“ أن استقالة نواب النداء لا يعني تقديم ”هدية“للنهضة٬ باعتبار أن احتساب الأغلبية لا يكون إلا اعتمادا على نتائج الانتخابات.

 

وجاء نص التدوينة كالتالي:
”على عكس ما يحاول البعض الترويج له فإن حزب نداء تونس يبقى هو الحزب الأول بقطع النظر على عدد نواب الكتلة
فلا يؤخذ بعين الاعتبار الا نتيجة الانتخابات ومن جهة اخرى لحزب النهضة لا يمثل الأغلبية من حيث العدد فله 69 نائب من 217 لهذا فالقول اننا أعطينا هدية للنهضة هو كذبة اخرى تضاف الى سلسلة الأكاذيب والمغالطات اليومية، ما قمنا به كان صعبا علينا لكن تأكدوا انه للمصلحة الوطنية والمشروع العصري الديمقراطي .



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.