نقابات

الجمعة,16 أكتوبر, 2015
المنطمة التونسية للشغل في وقفة احتجاجية يوم السبت امام وزارة الشؤون الدينية

الشاهد _ نددت المنظمة التونسية للشغل في بيان لها ب “سياسة اللامبالاة التي تنتهجها وزارة الشؤون الدينية، محملة اياها كل المسؤولية فيما سينجر عنها من احتقان ونتائج وخيمة تهدد السلم الاجتماعي بالبلاد”بعد الاجراءات التعسفية في حق عدد من الائمة المعروفين باعتدالهم.

وقالت المنظمة أنه وبعد “تدارس الوضع النقابي وما حصل من تطورات خطيرة من عزل للأئمة من طرف وزارة الشؤون الدينية و ما له من انعكاسات سلبية على الحريات العامة والخاصة والدينية، قررت القيام بمسيرة سلمية وقانونية يوم السبت 17 أكتوبر 2015 بصفاقس ووقفة احتجاجية أمام وزارة الشؤؤن الدينية يوم الأربعاء 21 أكتوبر.