رياضة

الأربعاء,11 نوفمبر, 2015
المنتخب الوطني جاهز لمواجهة موريتانيا في تصفيات كأس العالم

الشاهد_يدرك المنتخب الوطني التونسي مدى تطور مستوى نظيره الموريتاني في السنوات الأخيرة، لكنه يبدو جاهزا أيضا للخروج بنتيجة إيجابية، عند إقامة ذهاب الدور الثاني من التصفيات المؤهلة لكأس العالم 2018 لكرة القدم الجمعة.

 

وستلعب تونس في ضيافة موريتانيا في لقاء الذهاب، قبل أن تستضيف مباراة الإياب الحاسمة بعدها بأربعة أيام.

 

وقال البولندي هنري كاسبرتشاك مدربالمنتخب لوسائل إعلام محلية: “لا يعتبر منتخب موريتانيا من القوى الكبرى في القارة لكنه يشهد تطورا مستمرا في العامين أو الثلاثة الأخيرة، هذا التطور يظهر خلال مسيرته في تصفيات كأس الأمم الافريقية بخسارته بصعوبة 1-صفر أمام الكاميرون وفوزه الكبير 3-1 على جنوب افريقيا”.

 

وأضاف المدرب العائد لتدريب تونس بعد 17 عاما: “تضم تشكيلة موريتانيا لاعبين أصحاب مهارة كما يستمد الفريق قوته من أسلوب لعبه الجماعي وسرعة أدائه وتنظيمه الدفاعي المحكم”.

 

وتابع المدرب الذي قاد تونس للتأهل لكأس العالم 1998: “لا تبدو مهمتنا سهلة ويجب أن نكون في قمة الاستعداد على جميع المستويات من أجل تخطي عقبة موريتانيا والتأهل إلى دور المجموعات ودعم آمالنا في بلوغ نهائيات كاس العالم 2018”.

ويفتقد فرق نسور قرطاج صابر خليفة مهاجم الافريقي وأيمن عبد النور مدافع فالنسيا الاسباني، وتحوم الشكوك حول قدرة يوسف المساكني صانع لعب لخويا القطري على المشاركة بسبب المرض.

 

وتأهلت تونس لنهائيات كأس العالم في 1978 و1998 و2002 و2006 لكنها أخفقت في الوصول في النسختين الأخيرتين.