سياسة

الإثنين,29 يونيو, 2015
المكي: ما تعرض له أسطول الحرية عملية قرصنة جبانة و لا بد من ضمان سلامة الأبطال المحتجزين

الشاهد_على صفحته الشخصية بشبكة التواصل الإجتماعي فايسبوك وجه وزير الصحة السابق في حكومة الترويكا و القيادي في حركة النهضة عبد اللطيف المكي تحية إكبار للمشاركين في أسطول الحرية لكسر الحصار عن غزة منددا بعملية إختطافهم من قبل جنود الإحتلال و متساءلا عن موقف الحكومة التونسية من الموضوع في ظل وجود الرئيس التونسي السابق محمد المنصف المرزوقي ضمن المحتجزين.

تعليق عبد اللطيف المكي:

بسم الله الرحمان الرحيم.

تحية إكبار و تقدير لأسطول الحرية لفك الحصار على غزة و تحية إلى كل المشاركين فيه من كل أحرار العالم و في مقدمتهم الرئيس الدكتور المنصف المرزوقي و نحمل الكيان الغاصب مسوؤلية سلامتهم الكاملة بعد أن احتجزتهم في عملية قرصنة بحرية جبانة في المياه الدولية هذه القرصة زادت من علو صوت هذه القافلة في العالم الذي أراد أن يذكر بقضية فلسطين و يؤكد أننا لن ننساها.

ضروري أن نتابع هذا الموضوع عن قرب لضمان سلامة الأبطال المحتجزين .

من ناحية أخرى هل ستهتم الحكومة التونسية بالموضوع ؟