سياسة

الجمعة,5 يونيو, 2015
المكتب السياسي للنداء يمهل مرزوق أقل من أسبوع لإقتراح أسماء الأمناء العامين المساعدين

الشاهد_أكدت مصادر مطلعة داخل المكتب السياسي الجديد لنداء تونس أن إجتماع المكتب ليوم أمس الخميس 4 جوان 2015 قد ناقش إلى جانب آداء الحكومة مسألة الهيكلة الداخلية و قالت المصادر أن هناك شبه اتفاق على بعث خطط 3 أو 4 أمناء عامين مساعدين مكلفين بمهام وبين 9 أو 11 لجنة، مشيرة إلى أن ما يتم تداوله بخصوص الأسماء لا أساس له من الصحة، حيث مازال لم يتقرر أي اسم في إطار النقاشات خاصة وأن 70 بالمائة من أعضاء المكتب السياسي يؤيدون مقترح عدم الازدواجية في الخطط أي أن هذه المناصب لا يمكن أن تسند لنائب بمجلس الشعب ولا منسق جهوي ولا عضو بالمكتب السياسي من أجل إعطاء الفرصة لبقية القيادات.

و في نهاية إجتماعه أمهل المكتب السياسي لحزب الأكثرية البرلمانية الأمين العام الجديد محسن مرزوق حتى الإربعاء القادم لتقديم تصوره المتعلق بالأسماء سواء بالنسبة إلى الامناء العامين المساعدين أو خطة الناطق الرسمي وأمانة المال.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.