نقابات

الخميس,12 نوفمبر, 2015
المكتب التنفيذي لاتحاد الشغل يدرس التحركات الاحتجاجية في الفترة القادمة

الشاهد _ بعد تعثر مفاوضات الزيادة في أجور القطاع الخاص مع الاتحاد التونسي للصناعة والتجارة والصناعات التقليدية، انطلق صباح اليوم الاجتماع الموسع للمكتب التنفيذي للاتحاد العام التونسي للشغل لدراسة التحركات الاحتجاجية في الفترة القادمة .

ومن جهته أكد الأمين العام المساعد للمنظمة الشغيلة نور الدين الطبوبي أن اتحاد الشغل لم يجد أي مقترحات جدية تُلبي الحد الأدنى لطموحات عمال القطاع الخاص.

وقال الطبوبي ” الأطراف التي تتشدق بالوطنية لا يزايدون علينا في وطنيتنا”، وبين أن العدالة الإجتماعية هي  خلق حد أدنى من العدالة الإجتماعية.