الرئيسية الأولى

السبت,3 أكتوبر, 2015
المقاومة السورية تبشر الشعب السوري والأمة العربية والإسلامية بأخبار سارة ..

الشاهد _ اعلن رسميا في سوريا عن تشكيل خلية تنسيق ستحمل على عاتقها توحيد جميع الفصائل المقاتلة للتصدي للاحتلال الروسي ، واستبعد الفريق المشرف على عملية التوحيد اشراك تنظيم الدولة الاسلامية في المشاورات ، لكنه اكد ان المقاومة التي ستوحد صفوفها مستعدة لابرام هدنة مع التنظيم شريطة احترامها ، لانه سبق ونقظ العديد من الاتفاقيات لاتي ابرمها مع اكثر من فصيل .

اذا اعلنت المقاومة في سوريا رسميا انها بصدد التحول من مقاومة الاستبداد الى مقاومة الاستعمار ، ورفضت اعتبار سوريا دولة مستعمرة ، واكدت انها تتعرض الى هجمة استعمارية وان الاستعمار لم ولن يتمكن من ارض الاحرار ، وتمكنت الخلية في وقت وجيز من تثبيت متعاونين معها في اكثر من 20 نقطة تنشط فيها المعارضة المسلحة .


وكانت صفحات تابعة للمقاومة السورية اعلنت ان مرحلة التشتت ولت الى الابد وبشرت الشعب السوري والامة العربية والاسلامية بأخبار سارة في القريب العاجل ، مؤكدة ان التدخل الروسي في سوريا يعتبر اكبر محفز لوحدة المقاومة ، وسيكون لبوتين الفضل الاكبر في دفع الفصائل باتجاه وحدة عجزت عن تنفيذها منذ انطلاق المقاومة المسلحة ضد نظام القمع.

 

نصرالدين السويلمي