أحداث سياسية رئيسية

الإثنين,13 يونيو, 2016
المشاورات حول تشكيل حكومة الوحدة الوطنية جارية .. ورئيسها يجب ان يكون محل توافق

الشاهد_ قال العجمي الوريمي المكلف بالاعلام والاتصال في حركة النهضة أن المشاورات لا تزال جارية بين رئيس الجمهورية وبعض القوى السياسية والاجتماعية للحسم في مبادرته الداعية لتشكيل حكومة وحدة وطنية، وأن الاطراف المعنية لم تتفق بعد على تركيبة الحكومة ورئيسها الذي يجب ان يكون محل توافق.

واوضح الوريمي في تصريح لموقع الشاهد أن رئيس الحكومة الحبيب الصيد أكد في تصريحاته أنه سيواصل تحمل المسؤولية الى حين انتهاء المشاورات والتوافق حول حكومة الوحدة الوطنية، حتى لا يكون هناك فراغ، معتبرا أن بقاء الحبيب الصيد على رأس حكومة الوحدة الوطنية من بين السيناريوات الواردة.

وفي تعليقه على موقف الهيئة السياسية لنداء تونس الرافض لبقاء الحبيب الصيد على رأس الحكومة، قال العجمي الوريمي أن رئيس الحكومة الحالي هو مرشح نداء تونس، وقد كان محل توافق من احزاب الائتلاف الحاكم، معتبرا أن مرشّح رئاسة حكومة الوحدة الوطنية يجب ان يكون محل توافق بين كل أحزاب الائتلاف الحاكم والمنظمات الاجتماعية ؛ الاتحاد العام التونسي للشغل والاتحاد التونسي للصناعة والتجارة.