سياسة

الإثنين,2 نوفمبر, 2015
المسعودي: وزير الدّاخلية متواطئ في أحداث الحمامات، و على بلحاج التّحلّي بسلوك رجل الدّولة

الشاهد_وجّه القيادي في حركة نداء تونس عبد الستار المسعودي إتّهاما إلى وزير الداخلية الحالي محمد ناجم الغرسلي “بالتواطؤ “مع الأطراف المسؤولة عن أحداث العنف في إجتماع المكتب التنفيذي بالحمامات.

وأضاف المسعودي أنّه على الرغم من الاتصال بوزير الداخلية ورئيس الحكومة ووالي نابل فإنّ قوات الأمن لم تتدخل رغم خطورة الموقف متابعا “إنّه قد تبيّن بالكاشف أنّ السلطة و الأمن مع العناصر التي هاجمت الاجتماع واصفا ما حصل بالمهزلة في ظلّ عدم ارسال تعزيزات لتأمين اجتماع قانوني مرخص له و التصدي للاجراميين الذين اعتدوا على عدد من قيادات الحركة على غرار بوجمعة الرميلي.”

وأكّد عبد الستار المسعودي “أنّ تهديدات قد وصلت من قبل هذه المجموعات التي شبّهها بالبلطجية بمهاجمة الحزب و افتكاك مقرّه بالقوّة،مستغربا كيف يمكن بناء الديمقراطية و المشاركة في العمل السياسي السلمي المدني مع هؤلاء،”وفق تعبيره.

و دعا المسعودي ،من جهة أخرى، عضو المكتب السياسي و مدير الديوان الرئاسي رضا بلحاج إلى “التحلي بسلوك رجل الدولة.”

وطالب المسعودي زميله في الحزب بعدم استعمال موارد الدولة و السلطة المعنوية في صراع حزبي،معربا عن استغرابه مما أسماه الانقلاب بـ 180 درجة في مواقف بلحاج الذي كان في مارس 2014 ضدّ السبسي الأب و ابنه،وفق قوله.