أخبــار محلية

الجمعة,24 يونيو, 2016
المدير العام للبنك الوطني الفلاحي يتحدث عن الصعوبات التي تعرض إليها البنك و تطلعاته المستقبلية

الشاهد_ اعتبر المدير العام للبنك الوطني الفلاحي الحبيب بن حاج قويدرأنّ وضعية البنك لا تعد صعبة.

وقال ، في تصريح صحفي اليوم الجمعة ، ” لقد تمكّن البنك الوطني الفلاحي بما قيمته 200 مليون دينار من تغطية الصعوبات التي مرّ بها وخرج بناتج صاف قدر بـ 25 مليون دينار وبالتالي وضعيته مريحة”.

وحول أسباب استثناء البنك من عملية الرسملة، أفاد المدير العام للبنك الوطني الفلاحي الحبيب بن حاج قويدر أن البنك لديه مخزون مالي خاص في قوائمه المالية ما يجعله يتدارك أزماته.

واعتبر أن البنك الوطني الفلاحي واكب التطور الاقتصادي منذ الاستقلال وأن النسيج الاقتصادي بُنِي على هذا البنك والشركة التونسية للبنك.

وتابع بالقول: لكن المشكل الحقيقي يكمن في أنّ هذه البنوك العمومية لم تتقدم بنفس السرعة التي تقدمت بها البنوك الأخرى الأمر الذي جعلها تسعى إلى تدارك الأمر.

وتحدث المدير العام للبنك الوطني الفلاحي الحبيب بن حاج قويدر عن هدف البنك في الوصول الى مستوى متميز وتعصيره، عبر تطوير الإدارة العامة والمراهنة على فريق عمل ممتاز واستراتيجيا واضحة ووضعية مالية جديّدة، مما يجعله يزاحم البنوك الخاصة.