أهم المقالات في الشاهد

الثلاثاء,14 يونيو, 2016
المؤتمر الإنتخابي الأول للحزب و تغيير رئيس الحكومة…هواجس النداء المتزامنة

الشاهد_بعد أن أجبرته الأزمة التي عصفت به لأشهر طيلة النصف الثاني من السنة الفارطة عقد حزب حركة نداء تونس مؤتمره التوافقي الأول في مدينة سوسة يومي 9 و 10 جانفي الفارط و أقر من ضمن المخرجات إلى جانب تجديد القيادة ، عقد مؤتمره الإنتخابي الأوّل هذه الصائفة و تقول بعض المعطيات أنه سينعقد في شهر جويلية المقبل.

 

الهيئة السياسيّة لحركة نداء تونس عاشت أزمة خانقة مباشرة إثر الإعلان عن تركيبة اللجنة المشرفة على الإعداد للمؤتمر الإنتخابي الأول للحزب قبل نحو شهر من الآن و قد أدّى إعتراض الكتلة حينها إلى توتر في العلاقات بين الطرفين بلغ مداه مع تغيير رئيس الكتلة و مكتبها و إقدام الكتلة على إتخاذ قرار مناقض لتوجهات الهيئة السياسيّة و هو ما إنتهى باستقالة رئيسها رضا بلحاج و في خضمّ كل ذلك طرح رئيس الجمهوريّة الباجي قائد السبسي مبادرة تشدّ إليها الأنظار الآن و تتمثل في مشاورات لتشكيل حكومة وحدة وطنيّة.

 

في خضمّ الأزمة المتجددة و التركيز الكبير على مشاورات تشكيل حكومة الوحدة الوطنية المنتظرة أعلمت الهيئة السياسية لحزب نداء تونس، امس الاثنين 13 جوان 2016، كافة المنسقين الجهويين أن بداية توزيع الانخراطات انطلقت منذ 10 جوان 2016 ودعتهم الى الاتصال في الموعد المحدّد بالمقر المركزي للحزب حيث يتولى عماد جبري رئيس لجنة الإنخراطات تنسيق العملية والتواصل المباشر مع المنسقين في اطار استعدادات الحزب لعقد مؤتمره وتوفير كافة الشروط المادية لتوزيع الانخراطات.