أخبــار محلية

الإثنين,18 يناير, 2016
اللوقيني معلقا على إحتجاجات اتحاد نقابات الأمن: “النية متجهة نحو تفهم كل مطالب الأمنيين من قبل جميع الأطراف”

الشاهد_قال المكلف بالإعلام في وزارة الداخلية وليد اللوقيني اليوم الإثنين في تصريح إذاعي ، أن كل التحركات الإحتجاجية للأمنيين يجب أن تراعي المصلحة العامة .

 

و كان ذلك تعقيبا على إحتجاج الاتحاد الوطني لنقابات قوات الأمن التونسي كافة النقابات الأساسية والجهوية التابعة له بما فيها نقابة أمن رئيس الدولة والشخصيات الرسمية ونقابة أمن إقليم تونس ، على عدم إستجابة رئاسة الحكومة لعدد من مطالبهم المهنية والمادية ، بوضع الشارة الحمراء بداية من اليوم الإثنين 18 جانفي 2016.

 

و اضاف اللوقيني ، في ذات الصدد أن “النية متجهة نحو تفهم كل مطالب الأمنيين من قبل جميع الأطراف”.

 

للإشارة فإن الأمنيين المضربين لا يطالبون بالزيادرة في الأجور بل بالمساواة في الراتب مع مؤسسات أخرى حاملة للسلاح ومع الوظيفة العمومية ، و ذلك حسب ما صرح به عضو المكتب التنفيذي لنقابة موظفي النقابة العامة لوحدات التدخل نسيم الرويسي اليوم.



أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.