رياضة

الأربعاء,18 نوفمبر, 2015
الكنزاري يعلن تشكيلة المنتخب الأولمبي المشاركة في نهائيات أمم افريقيا

الشاهد_اعلن الاربعاء المدير الفني للمنتخب التونسي الاولمبي، ماهر الكنزاري، خلال مؤتمر صحفي عن قائمة اللاعبين الذين سيمثلون تونس في نهائيات كاس افريقيا للامم دون 23 سنة والتي ستنطلق بالسينغال يوم 28 نوفمبر الحالي وتضم القائمة 21 لاعبا وهم :

 

هيثم الجويني- علي العابدي- آدم الرج ايبي- وسيم القروي- غيلان الشعلالي- إلياس الجلاصي- سعد بقير وعلي المشاني(الترجي الرياضي التونسي )و الصديق الماجري- زبير الدراجي- سليمان كشك والشاذلي غراب(النادي البنزرتي) و سيف الدين الجزيري – سيف الدين الشرفي- نادر الغندري وأحمد خليل(النادي الإفريقي)- خلدون منصور(أولمبيك سيدي بوزيد)- وسام بوسنينة(نادي حمام الأنف)- صبري بن حسن و ياسين مرياح(النادي الصفاقسي)- وجدي كشريدة(النجم الساحلي )

كما اعلن الكنزاري عن قائمة احتياطية تضم 4 لاعبين وهم :

عمر زكري(نادي حمام الأنف)- مهدي الوذرفي(النادي الإفريقي)- محمد علي الجويني(الترجي الجرجيسي ) ومحمد بن علي(الملعب التونسي) .

واشار الكنزاري في بداية المؤتمر الى ان الاتحاد التونسي لكرة القدم وفر للمجموعة كل ظروف النجاح، وقال بهذا الخصوص: “كل ما طلبناه للاعداد للتظاهرة الافريقية وفره لنا الاتحاد ولذلك اريد ان اشكره وكل ما نتمناه هو ان نكون في مستوى ثقة الجميع وفي مستوى ما ينتظره التونسيون منا، قمنا بتحضيرات في مستوى الحدث حيث اجرينا عديد المعسكرات وخضنا عديد المقابلات الودية ولو انه في بعض الاحيان اقلقتنا الغيابات في التحضيرات بسبب الاصابات مما اثر على اللحمة بين اللاعبين لكن بحول الله سنعمل على تدارك ذلك”.

وحول المقاييس التي اعتمدها لاختيار الــ21 لاعبا الذين سيمثلون تونس في السينغال قال الكنزاري: “العديد من اللاعبين اعمل معهم منذ فترة لكن بعد ان يتغيبوا عن تشكيلة فرقهم في المقابلات الرسمية اجد نفسي مضطرا لاختيار العناصر التي تنشط باستمرار مع فرقها ولو ان هناك استثناءات في هذا الموضوع على غرار لاعب الترجي علي العابدي الذي رغم ان مدرب الترجي لا يعول عليه لكنه كان دائما حاضرا معنا في المقابلات الودية التي خضناها ولذلك كان من المنطقي ان اختاره ضمن القائمة النهائية لانني واثق من قدرته على افادتنا”.

وعن عدم اختياره للاعب نادي حمام الانف عمر زكري الذي تالق في المباريات الودية وخصوصا في لقاء النادي الصفاقسي، حيث امضى هدفا جميلا قال ماهر الكنزاري: “لقد كنت امام اختيار احد اللاعبين عمر زكري او خلدون منصور لكن اخترت في آخر لحظة هذا الاخير لانه اكثر جاهزية من الناحية البدنية”.

وحول قراره بعدم التعويل على اللاعبين الذين ينشطون خارج تونس قال ماهر الكنزاري: “لدينا لاعبين ممتازين ينشطون في الدوري المحلي بالاضافة الى ذلك فقد وجدنا صعوبات كبيرة للتعويل على بعض اللاعبين المحترفين بالخارج بسبب رفض انديتهم تسريحهم خلال التصفيات وهو ما جعلني اقرر حينها بان لا ادعو اي لاعب ينشط خارج تونس للمشاركة معنا في النهائيات”.

وعن حظوظ المنتخب في السينغال قال ماهر الكنزاري: “كما سبق وان صرحت فان حظوظنا متساوية مع كل المنتخبات المشاركة في الدورة ولو ان هناك اسبقية طفيفة للمنتخب السينغالي باعتباره منتخب البلد المنظم، هدفنا في الدورة هو ان نكون ضمن الثلاثي الاول في الترتيب العام والنهائي للدورة لكسب ورقة الترشح الى اولمبياد ريو 2016 وسنبذل كل ما في وسعنا لادراك هذا الهدف الذي سنسعد به كل التونسيين”.