سياسة

الجمعة,15 يوليو, 2016
القطّي ينتقد حزب المسار حول رأيه في الحكومة القادمة

الشاهد_ اعتبر الناطق الرسمي لحركة نداء تونس، عبد العزيز القطي، الخميس 14 جويلية 2016، أن وثيقة “اتفاق قرطاج” هي أهم سند للحكومة القادمة، معربا عن استغرابه من تصريح الامين العام لحزب المسار الاجتماعي الديمقراطي، سمير الطيب الذي دعا الى ان تكون الحكومة المرتقبة حكومة تكنوقراط.

وأضاف القطي في تصريح اذاعي، “اذا كان هذا رأي المسار فلماذا وقع على وثيقة “اتفاق قرطاج”؟ مشددا على أن الحكومة القادمة ستكون حكومة سياسية بامتياز.

في سياق متصل،قال القطي ان الحكومة القادمة سيكون لها سند مدني وسياسي، وأنها ستكون حكومة قرارات، وجريئة، مشددا على أن الجميع يساند هذه الحكومة من خلال توقيع كل الاطراف على وثيقة حكومة الوحدة الوطنية، قائلا إن ” 85 بالمائة من نواب البرلمان يساندوها”